القائمة الرئيسية

الصفحات

جده تبيع بنت ابنها بثمن بخس , بيع الاطفال لدى الاهل , جده تبيع احفادها دون علم زوجات ابنأها ,

جده اتبيع حفيدها في بغداد قصه حقيقيه تتكرر في كل دول العالم وصار حدث مألوف 

الجدة التي باعت حفيدتها

هذه القصه حقيقيه 100% وهي تخص خالتي وزوجها ،تبدأ هذه القصة عن طريق معرفتي بتفاصيل هذه القصه وماحدث لهم من كلام خالتي وأمي وبيت جدي بصوره عامه ، في السابق كنت اعلم بأن خالتي تزوجت من ابن عمها وهي صغيره ،وبعدها انجبت توأم من البنات وكانت خالتي بوقتها صغيره ولاتعرف كيف تربي اطفالها ،ولكن بوقتها خالتي كانت ساكنه في بيت اهلها الذي هو بيت جدي عندما انجبت بناتها كانتا جدا جدا صغيرات بالحجم يتراوح وزنهن كيلو ونصف تقريبا ،وعندما سمعت ام زوجها بالخبر جاءت الى بيت جدي الذي كانت تسكن معهم خالتي كما ذكرت والتي خالتي خرجت من بيت اهل زوجها بسبب اذيتهم لها وهي زغيره ، المهم جاءت لهم وقالت اريد احدى البنات اريد ان اربيها بحجة ان ابنها حالته الماديه ضعيفه ولايستطيع ان يوفر متطلبات طفلتين وانها عندما تكبرها سوف تعيدعا اليها ولكن خالتي وجدتي رفضتا الامر وحاولت ان تقنعهم ولكن بدون جدوى ،وطلبت الامر من ابنها بان هو يجلب لها احدى طفلتيه، وابنها الذي هو زوج خالتي وافق وذهب الى خالتي التي هو زوجها واحاول اجبارها على ان يأخذ واحده منهن ولكن رفضت خالتي رفضا شديدا وبدأ زوجها بخلق مشاكل حتى تمل وتتعب خالتي وتعطيه الطفله ،ولكن جدتي وجدي وخالتي رفضوا بشكل قاطع ، وفي يوم ليس ببعيد بعد أن يأست الجده أم زوج خالتي من اخذ احدى البنات جاءت لهم بشئ على شكل بخور ،وبحجة انها سمعت بان الطفلتين لايناموا ويبكن فقالت لهم احضرت لهم هذه البخور بخروهن وسوف تتحسن حالتهن ، وخالتي وجدتي كانتا جدا طيبتان وعلى نياتهم ولم يتوقعوا ان هذه البخور كانت سحر والايعاذ بالله ،وعرفوا ذلك بعد كم سنه اعترف بها زوجها لها، وعندما تأكدت الجده من ان البخور قد تم تبخير البنات بها جاءت بعد كم يوم وبكل ثقه حسب كلام خالتي وأمي والذي بدأوا بتذكره بعدما استرجعوا الماضي واحداثه عندما علموا ان الطفله حي ترزق وموجوده عند احدى اقاربها للجده والتي ايضا جدتي تعرف تلك العائله ولكن من بعيد ،فعندها جاءت الجده كما ذكرت سابقا وبكل ثقه واخذت احدى طفلتين وتقول خالتي وجدتي انهما لم يستطيعا التكلم بكلمه او حتى قول كلمة رفض بلا كانهما تبنجتا ،وبعد مدة ذهبت خالتي رؤية  طفلتها وتقول كانت بغاية الجمال ووزنها زاد واصبحت طفله دبدوبه ،وتقول خالتي عندما اصبح عمر الفتاتين اربعة شهور ،اتصلت عمتي أي أم زوجي وقالت ابنتكم توفت بمرض السحايا ،تقول خالتي انهاريت وتعاركت معها انو ماخبرتها بمرض بنتها حتى تأخذها وتعالجها وتذهب معها للمستشفى ،ولكن الجده قالت خفت عليك من التعب والقهر وعندك طفله ثانيه خفت عليها من ان تاخذ هذا المرض ، طلبت منها خالتي جثة طفلتها حتى تدفنها قالت لها بأنها دفنت الجثه وحتى رفضت ان تعلمها مكان الجثه وصارت بينهم مشادات كلاميه ومشاكل لتصرفها دون علم خالتي وبيت جدي وقاطعوهم ،سوف 

اذكر ملاحظتين مهمتين :-


1- الجده كانت تعمل بذلك الوقت ممرضه بأحدى مستشفيات بغداد ،والله اعلم كم من اطفال سرقت وباعت وأذت .
2- ان زوج خالتي يكون ابن عمها لخالتي اي ابو زوجها وابو خالتي أي جدي اخوه ،تخيلوا ان الجده ومعها بناتها مشتركين بهذه الجريمه ،ان حفيدتهم التي باعوها هي بنت ابنها وبنت بنت عمهم يعني صلة قرابه قويه ولكن نفسهم الدنيئه والمنحطه وبشاعة قلوبهم لم يرحموا طفله اخذوها من حضن امها لغرض بيعها بقيمة ( 30 ) دينار عراقي بسنة (1975) .

وبعدما نقطعت العلاقه بينهم لمدة سنين طويله ورفض خالتي ان تصالح ام زوجها أي الجده وبنات عمها  وأيقنت انو ابنتها ماتت وسلمت أمرها لربها وربت بنتها التي بقت لها ،وبعدها حدث شي لم يكن بالحسبان ،وهو ان أحد خوالي ويكون الاصغر بينهم تسلسلا كان رجل متدين جدا وصاحب قلب لا يوجد بالعالم اجمعه مثل قلبه فكان انسان الكل يحبه وكان هو بالنسبه الي من اروع الخوال فكنت احبه جدا جدا ،ولكن مع الاسف استشهد باول يوم لسقوط بغداد عندما كان ذاهب للعمل ولم يعلم ان الامريكان بشوارع بغداد وكانت تقتل العالم بصوره عشوائيه وهو كان من ضمن الذين قتلوا مع الاسف ، المهم خالي يوم من الايام وهو كان يصلي صلاة الظهر تحديدا وكنا بوقتها مجتمعين ببيت جدي كل خالتي واولادهم كنا هناك في بيت جدي ،وكان خالي يصلي كما ذكرت وبعد انتهاءه من الصلاة فجأة تنبأ بشئ كان صدمه كبيره للجميع ، وانه قال وينادي على اخته التي هي خالتي أم التوأم قال لها بنتك عايشه لم تمت ولقد تم بيعها من قبل جدتها ,
هنا نصدمنا بحيث خالتي قالت له وكيف عايشه مستحيل لقد ماتت لان ام زوجي قالت ماتت قال لها كذب كذب انها لم تمتت حيه ترزق ،وعندما كان يتكلم خالي بهذا الموضوع كان لم يعلم تفاصيل هذه لان خالي كان اصغر من التوأم يعني جدتي ولدت هذا الخال وكانت خالتي والده التوام مان في هذاك الوقت شئ عادي انو البنت والام يحبلن معا ويولدن ،المهم تكلم خالي بأشياء لااحد يعلم به كأنه من الله شي جعله يعلم به وكان كانه شخص ثاني يتكلم وليس خالي شخص بداخل جسد خالي ، وفي وقتها انا كنت حاضره عندما حدث هذا الموضوع لان كنت تقريبا عمري 16 سنه تقريبا ،وكانت عمر بنت خالتي الي هن التوأم بحدود العشرينات نهاياتها اعتقد ،وبالصدفه عندما سمع جيران بيت جدي الذي هم بنفس الوقت اقرباءهم ويكون بيتهم بجوار بيت جدي بالضبط عندما سمعوا البكاء والصراخ من شدة الصدمه جاءت الجيران وهي وزوجها اقرباء لبيت جدي وقالت مابكم مالذي حدث وعندما خبروها بالقصه ،أنصدمت وقالت انا اعلم بنتكم عايشه صح ولم تمت واعلم عند من اخذها وربتها انها( فلانه ) وأعلم انو انت وابوها تقصد خالتي وزوجها انكم قبلتوا بان تعطوها لتلك المرأه بموافقتك هذا ماكنت اعرفه بهذاك الوقت ،خالتي نهارت وحلفت لها انها ليس لها علاقه وانه كيف تقبل ان تبيع طفلتها ،وكيف ترضاها على نفسها ،وقصت خالتي لها القصه لقريبتهم انه كيف جاءت عمتها وكيف اخذتها بطرقها الخبيثه وحيلها الملعونه واقسمت لها ، والمرأه نصدمت كيف لجده وبناتها ان يعملوا مثل هذا العمل الشنيع ،وبعدها ثاني يوم ذهبت خالتي الى بيت عمتها حتى تواجهها بالحقيقه وهي بداخلها نار تحرقها على بتها الي سنين من عمرها مشافتها ولاربتها ولا كبرت أمام عينها مع اختها الثانيه،وبعدما وصولها ومواجهته بالحقيقه المره البشعه التي فعلوها نكرت ذلك وبشده ومثلت دور المتهمه زورا وباطلا حسب ادعائها وانها دفنت البنت ،فعندها طالبت خالتي بمكان الجثه قالت لها عمتها لااذكر اين لان نسيت المكان ولااذكره لان ذلك كان منذ سنين طويله ،فقالت لها خالتي انت تكذبين وكذابه وفعلا انت مجرمه وقمتي ببيع بنتي الي تكون حفيدتك ،كيف كيف قلبك طاوعك ان تبيعيها انت الاعدام قليل بحقك ، وبعدها ذهبت خالتي الى بيت التي اشترت بنتها وهي ايضا تكون اقرباء لهم ولكن من بعيد ،وواجهتها بالحقيقه ونكرت ايضا واقسمت انه كذب وهذا كلام ليس له من صحه ،البنت لاتعلم بما يحدث لانها متزوجه وفي بيت زوجها وكان عندها بنت وولد صغار بالعمر ،وعندما علمت بلامر حسب ماسمعنا وبعد ماتكلمت لنا هي عندما ظهرت الحقيقه بأنها حاولت الانتحار من شدة الصدمه القاسيه عليها لان امها التي ربتها قالت لها انتي بنتي ولم تخبرها الحقيقه وكانت شبه قاطعتها عن الاقارب حتى لااحد يحدثها بانها ليست بنت هذه المرأه ،وكان معرفتها بلامر بانه ظهر لها اهلها الحقيقين عندما رفعت خالتي وزوجها دعوه قضائيه ضد الجده ،وضد المرأه التي ربت بنت خالتي وتم استدعائهم للتحقيق ونكروا الموضوع وقالوا ليس له صحه ،بعدها المحكمه حولت الموضوع الى الجهات الصحيه لغرض تحليل انسجه وليس (DNA) لانه كان غير متوفر بالعراق ،وبما ان الجده هي ممرضه كانت لانها احيلت على تقاعد ولكن مازال لها معارف حاولت تزوير التحاليل ووصل الخبر لخالتي بان احتمال يتلاعبون بالنتيجه ذهبت خالتي وامي وزوجها الى المستشفى واعطوهم انذار بانه اذا كشفوا انهم متلاعيب بالنتائج سوف يرفعون دعوه قضائيه عليهم فهم خافوا واعطوا نتيجه بعدها تضحك كلمن قرأها ،وهي ان ااحدى لتوأمتين لهما صليبين من ابوهما  والثانيه لا أي البنت التي تربت عند خالتي بنت ابوها وامها و البنت الذي تربت عند المرأه الثانيه  لها صليبين ايضا من امها ولكن  ليس لديها صليب من ابوها يعني وحده بنت امها وابوها والثانيه بنت امها وليس من ابوها هههههه وهن توأم كيف يكون ذلك الغلطه الي غلطوها انو الله اعمى بصيرتهم من ناحية التوأم بالولاده وكانوا كل ظنهم انهم فرق سنه بينهم اي كل واحده مولوده بسنه وعندما وصلت النتيجه للقاضي افتهم ان النتيجه تم التلاعب بها وعندهم نية تزوير لهذا طلب بالتحقيق معهم ،ولااذكر ماذا حدث لهم وتبين انها ابتهم وطلب القاضي بان يكملوا القضيه ،لكن زوج خالتي لم يكمل القضيه واكتفى بمعرفة انها ابنته واستصعب الامر بأن يتم القاء القبض على والدته وخالتي تشاجرت معه ولكنه رفض رفض قاطع وعلمت البنت انها ليس ابنت التي ربتها وواجهتها وتوسلت لها وهي تبكي بان ترحمها وتقول لها الحقيقه لان رغم التحاليل لكن ظلت بشك ارادت ان تسمعها من التي ربتها ولكن ظلت مصره على انها ليست بنت خالتي وقالت لها انتي بنت غير ناس ولااقول لكي من هم وكان هذا مجرد خباثة  منها حتى تزرع الشكل فيها ،وقاطعت والدتها التي ربتها وذهبت الى اهلها وظلت تزورهم ويزورها ولكن يوجد فجوه كبيره بالمشاعر صعب تعايش معها لان هي تربت بعيد عنهم وظلت تحن الى التي ربتها ،وعندما علمت بمرض والدتها التي ربتها ذهبت اليها وراعتها الى ان ماتت ولكن وهي على فراش الموت رفضت ان تقول لها الحقيقه ولكن سيكون جزاءها عند الله عسير بأذن الله ،أما ألجده فقد ابتلاها الله بمرض السرطان وماتت ،اما الخوات فقد ابتلاهن الله بالذل .

شكرا لكم لمتابعه المنشور الى النهايه
🔸▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬🔸
التعريف بالموقع : 

هذا الموقع تابع لاحمد الداوودي بشكل رسمي وكل ما ينشر في الموقع يخضع للمراقبة وموقع احمد غير مسؤول عن التعليقات على المواضيع كل شخص مسؤول عن نفسه عند كتابة التعليق بحيث لا يتحمل موقع احمد الداوودي اي مسؤولية قانونية حيال ذلك


reaction:

تعليقات